بحث عن سلسلة التوريد

مايا شريف

بحث عن سلسلة التوريد يوضح مدى أهميتها في السنوات الأخيرة، حيث إنها ساعدت على وصول الكثير من المنتجات ذات الجودة العالية للعُملاء في الأوقات المُحددة دون تأخير، ولهذا لجأت الكثير من المؤسسات إلى اتباعها، ومن خلال موقع رؤية سنتعرف عن كُثب على سلسلة التوريد.

مقدمة بحث عن سلسلة التوريد

بحث عن سلسلة التوريد

إن سلسلة التوريد هي المنظومة المسؤولة عن تغيير الموارد الطبيعية لمواد خام، ليبقى المنتج الختامي الذي سيُسلم إلى العميل، وهذا من خلال نظم مُتقدمة في سلسلة التوريد، فهي من أهم عمليات التنسيق التنظيمي لوظائف الأعمال.

أهمية سلسلة التوريد

سلسلة التوريد نظام مُتكامل؛ يهدف إنتاج مُنتج أو خدمة ثم تسليمها بشكل نهائي للعميل، عُرفت تلك السلسلة قديمًا منذ بداية الصناعة، ولكن تطور عام 1982 بهدف الحاجة إلى ضم الأعمال التجارية تهدف إلى توصيل المنتجات للمُستهلكين النهائيين، وذلك من خلال الموردين.

لدى سلسلة التوريد أهمية جليلة؛ لأن التخطيط هي أهم الخطوات في عملية تخطيط اتجاهها، فتمنح الشركة المعلومات الكافية عن السوق، وتبدأ في التخطيط للتعرف على المكانة المُستهدف الوصول إليها في المُستقبل.

مكونات سلسلة التوريد

هي من النظم المُتكاملة التي تهدف إلى توفير كافة الآليات التي تُساعد على نقل الخدمات أو المُنتجات من الموردين إلى العملاء، وجيدة كونها تستغل الموارد المُتاحة للتسهيل على المُستهلك في الحصول على المُنتج النهائي ذات جودة عالية، ومن عناصرها:

  • الشراء، وبدأ عمليات الجرد للخامات.
  • التصنيع للمنتجات المطلوبة، واختبارها.
  • التوزيع بعد تغليف المنتجات للشحن.
  • البيع إمّا لبائعي التجزئة، أو المُستهلك بشكل مُباشر.

فوائد سلسلة التوريد

إن التخطيط الجيد للسلسلة التوريد يعود بكثير من الفوائد، لا بُد أن تُضمن في بحث عن سلسلة التوريد.

  • تحسين كفاءة العمل.
  • تعزيز التعاون بين كافة الأقسام.
  • التقليل من المخاطر المُحتملة في الإنتاج.
  • تقليل التكاليف.
  • زيادة الإنتاجية ونسب الأرباح.
  • التقليل من التأخير في عمليات التوريد.

مخاطر سلسلة التوريد

برغم الفائدة الكبيرة التي تعود من نظام سلسلة التوريد، إلا أنها تواجه بعض التحديات لا بُد أن يعي بها الموردين.

  • يصعب التنبؤ بمعدل الطلب؛ لعدم ثبات المُستهلكين على طلبية مُعينة، بل دائمًا في تغير مستمر.
  • تقدم التكنولوجيا تسبب في ارتفاع مستوى العملاء، وبهذا فإن حاجتهم قد يصعب تلبيتها في كثير من الأحيان.
  • يُمكن أن تتأخر البضائع، أو تُفقد، وهذا له تأثير سلبي كبير على العملاء.

نماذج سلسلة التوريد

سلسلة التوريد لها عنصرين رئيسين، وهُما الكفاءة، والاستجابة للعمل، وكثير من النماذج المعروفة عنها كُل نموذج يحاول ضم مزيج من الاثنين، وتُصنف النماذج كالتالي:

  • نموذج مرّن: هو النموذج الأفضل لِلمؤسسات التي تتمتع بالاستقرار، وليس لديها ضغط كبير في الطلبات.
  • نموذج ليّن: هو الأفضل في الطلبات المُفاجئة، وغير محدودة العدد، بل تُصنع حسب الطلب بكميات مُعينة.
  • نموذج سلسلة فعال: هو الأكثر استخدامًا في الأسواق شديدة التنافس، فلها دور كبير في تسعير المُنتجات.
  • نموذج التدفق المستمر: هي المُناسبة مع الصناعات الناضجة والمُستمرة، فلا تحتاج طلبيات كبيرة، بل تكتفي بعدد قليل من التصاميم.

خاتمة بحث عن سلسلة التوريد

بحث عن سلسلة التوريد

بدأت الكثير من الشركات في التبادلات في سلسلة التوريد، وهذا ما حقق عوائد كبيرة باهظة، وبرغم ذلك، إلا أنها لم تنجح مع البعض، وكانت العوائد معدومة أو قليلة، ولذلك لُجأ إلى ما تُسمى بالمؤسسة المُمتدة.

في عام 1980م تطور مصطلح سلسلة التطوير والتي تهدف إلى سد حاجة المُستخدمين، ودمج العمليات التجارية، من أجل تقليل الجهد والوقت في حصول الموردين والمستهلكين سريعًا على المنتج النهائي للبيع.

أسئلة شائعة

  • ما هي فترة التوريد؟

    هو الوقت ما بين بدء العملية، والانتهاء منها، أو الوقت ما بين طلب المنتج ووقت الاستلام.

  • ما هي عناصر إدارة سلسلة التوريد؟

    أولًا الخطة "والمقصود بها العميل"، والمصدر "هو المورد"، وموعد ومكان التسليم.

  • هل التوريد يُعتبر عمل تجاري؟

    نعم؛ وفقًا لِما نصت عليه المحكمة التجارية بأنها ضمن الأعمال التجارية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *