التخطي إلى المحتوى

دعاء ظلم الزوج مكتوب قصير مستجاب عبر موقع رؤية ، العلاقة الزوجية شئ مقدس فى الدين الاسلامى وله قواعد وأصول يجب على الزوجين اتباعها واحترامها، وكل طرف له على الطرف الأخر حقوق وعليه واجبات يجب معرفتها والعمل عليها باستمرار.

دعاء ظلم الزوج مكتوب

ولا شك أن تلك العلاقة يجب أن تستمر مدى الحياة على تلك القواعد والأصول، وفى نفس الوقت يجب أن يتم اتباعها فضلا وليس اجباريا، لأن الاحترام الاجبارى لا قيمة له ويجب أن يعرف كل طرف واجباته تجاه الطرف الآخر، وهى حقوق له والعكس اليكم دعاء على الزوج الظالم :

  • رفعت يدي إلى الله وقلت يا رب أغلقت الأبواب إلا بابك وانقطعت الأسباب إلا إليك ولا حول ولا قوة إلا بك يا رب اللّهم إنّي ومن ظلمني من عبيدك ، نواصينا بيدك ، تعلم مستقرّنا ومستودعنا ، وتعلم متقلبنا ومثوانا، وسرّنا وعلانيتنا ، وتطلع على نيّاتنا ، وتحيط بضمائرنا ، علمك بما نبديه كعلمك بما نخفيه ، ومعرفتك بما نبطنه كمعرفتك بما نظهره ، ولا ينطوي عليك شيء من أمورنا ، ولا يستتر دونك حال من أحوالنا ، ولا لنا منك معقل يحصننا ، ولا حرز يحرزنا ، ولا هارب يفوتك منّا .
  • اللهم إن الظالم مهما كان سلطانه لا يمتنع منك فسبحانك أنت مدركه أينما سلك، وقادر عليه أينما لجأ، فمعاذ المظلوم بك، وتوكّل المقهور عليك، اللهم أنى أستغيث بك بعدما خذلني كل مغيث من البشر، وأستصرخك إذا قعد عنى كل نصير من عبادك، وأطرق بابك بعد ما أغلقت الأبواب المرجوة، اللهم انك تعلم ما حلّ بي قبل أن أشكوه إليك، فلك الحمد سميعاً بصيراً لطيفاً قديراً.
  • يا رب ها أنا ذا يا ربي أسير سجين في يدي الظالم، مغلوب مبغيّ عليّ مظلوم، قد قلّ صبري وضاقت حيلتي، وانغلقت عليّ المذاهب إلاّ إليك، وانسدّت عليّ الجهات إلاّ جهتك، والتبست عليّ أموري في دفع مكروهه عنّي، واشتبهت عليّ الآراء في إزالة ظلمه، وخذلني من استنصرته من عبادك، وأسلمني من تعلّقت به من خلقك ً وغدر بي وطعنني القريب الصديق، واستشرت نصيحي فأشار عليّ بالرغبة إليك، واسترشدت دليلي فلم يدلّني إلاّ عليك,فرجعت إليك يا مولاي صاغراً راغماً مستكيناً، عالماً أنّه ﻻ فرج إلاّ عندك، ولا خلاص لي إلاّ بك، انتجز وعدك في نصرتي، وإجابة دعائي، فإنّك قلت وقولك الحق الذي ﻻ يردّ ولا يبدل.

الدعاء علي سبب الظلم

حقوق كل طرف تجاه الآخر فى الحياة الزوجية

  • للزوج واجب على زوجته فى المعاملة الحسنة وعدم الاساءة لها أو توجيه اى اهانة، والحرص على توفير حياة كريمة، وتوفير ما يجب من متطلبات وأساسيات الحياة المختلفة.
  • أيضا يجب على الزوج تمهيد الحياة للاستمرار وأن يجعل الزوجة تشعر بالأمان، وأن يمتلك الكفاءة اللازمة لتدبير الحياة الزوجية، والاعتماد على النفس، وجميع ما سبق هو حق للزوجة
  • أيضا للزوجة واجبات كثيرة مثل ترشيد الإنفاق وعدم تثقيل الطلبات على الزوج وأن تمنحه الهدوء النفسى اللازم للعمل وتوفير المتطلبات.
  • أيضا عليها تربية الأبناء وتوفير الجو المناسب داخل المنزل، وأن تكون عونا له وسندا، وتكون حافز له ومشجعة على صعوبات الحياة،وأن تدعو له دوما واذا كان هناك بعض الأمور السلبية بداخله، يجب ان تدعو له بالهداية، وتلك حقوق الزوج على زوجته.
  • فالعلاقة الزوجية يجب أن يتواجد بها الحب والمودة والألفة والإخلاص والصدق، وأن تبتعد عن كل أشكال النفاق والرياء والكذب.

دعاء ظلم الزوج

  • قد تكون الزوجة من نصيبها زوج به العديد من السلبيات، لذلك عليها أن تتعامل مع هذا الأمر بحكمة ولين، فقد يكون الزوج ظالما، مثلا وهنا عليها التوجه الى الله تعالى من أجل هدايته، والابتعاد عن آفة الظلم، وأن يكون زوجا صالحا.
  • ويجب على الزوجة أن لا تيأس من رحمة الله تعالى وأنه وحده القادر على اخراجه من هذا البلاء، وتسخير الزوج لها بالهداية، ومنحها الحياة الهادئة والمستقرة، فعليها الاستمرار فى الدعاء وعدم اليأس والمزيد من التقرب الى الله تعالى، فالله تعالى هو القادر على صناعة المعجزات وتحقيق العجائب.

حكم الدعاء على الزوج الصالح

  • الدعاء على الظالم بشكل عام متاح لأنه ارسال الأمر الى الله تعالى، ولكن الزوج أمر مختلف فهو شريك الحياة، ويفضل أن يكون الدعاء من الزوجة له بالهداية وأن يبتعد عن ظلمه لها.
  • أو اذا اشتد الأمر، تدعو الله ان يبتعد عنها بالمعروف دون ازمات او مشكل، ولكن بالطبع ووفقا لمدى قسوة الحياة قد يتطور الدعاء من الزوجة الى أقصى مدى.
  • ولكن فى النهاية على الزوجة أن تلجأ إلى الله ليفك كربها ويزيل همها ويمنحها طوق النجاة مما هى فيه

تحريم الظلم

  • حرم الله تعالى الظلم بشكل عام بين عباده، وحذر من استمرار العبد فى ظلمه، واعتبره جريمة كبيرة سيكون جزاؤه قاسى من المولى عز وجل.
  • وحذر الله تعالى من ظلم الزوج للزوجة أو العكس، واعتبر ذلك خيانة للأمانة التى حصل عليها الرجل، لان الزوجة أمانة أبدية فى رقبة الزوج يجب الحفاظ عليها.
  • وبالتالي فإن الزوج الظالم سينال جزاء الظلم فى الحياة وجزاء الخيانة، وسيلقى جزاء كبير من المولى عز وجل اذا لم يعود عن ظلمه.
  • وفى نهاية موضعنا هذا ندعو الله تعالى ان يمنحنا الفضل والاحسان وأن يبعد عن الظلم والظلمات، وأن يهدى كل زوج ويسخرج لزوجته وللحياة الزوجية الهادئة والأمنة، ويشرفنا تلقى تعليقاتكم أسفل الموضوع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *