التخطي إلى المحتوى

نستعرض في هذا المقال كلمات عن التسامح من خلال موقع رؤية roy2a.com ، التسامح صفة جميلة دعانا إليها الإسلام في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، فمن كان متسامحا ارتفعت مكانته بين الناس وعلا قدره .

التسامح من الصفات الطيبة 

كلمات عن التسامح

ما لا شك فيه أن التسامح من الصفات الطيبة التي يجب أن يتحلى بها الإنسان المسلم ، فالدين الإسلامي الحنيف  يأمرنا بالتسامح وصفاء القلوب وخلوها من الأحقاد والضغينة،  والإنسان المتسامح يأمن جانبه بين الناس بالإضافة إلى أنه ينال محبتهم ويفوز برضا الله عز وجل في الدنيا والآخرة.

  • التسامح ليس أن نعفو عن أخطاء الآخرين، وإنما أن نتقبل اختلافهم وأخطاءهم. 
  • التسامح نور يضيء القلوب، وعندما ينعدم التسامح، ينطفئ القلب فلا ينير بعدئذٍ أبدًا.
  •  جميع الأخطاء قابلة للتسامح إذا كنا نحب بعضنا بصدق.
  •  إننا نظهر تسامحًا كبيرًا مع الأشخاص الذين نريد مسامحتهم، حتى وإن كانت أخطاؤهم عظيمة، ونركز على كل خطأ وإن كان صغيرًا مع الأشخاص الذين لا نريد مسامحتهم،
  •  إن التسامح مرتبط بشدة بمشاعرنا وإرادتنا. 
  • إن التسامح خلقٌ إن امتلكناه امتلكنا جميع الأخلاق، وذلك لأن التسامح هو الذي يعفو عن غضبك، وهو الذي ينسي الشخص عيوبك، وهو الذي يجعلك محبوبًا عند الآخرين.

دعوة إلى التسامح 

كلمات عن التسامح

يجب أن نحرص جميعا على التسامح ولا نكتفي بذلك بل  نوجه الدعوة إلى المقربين منا بأن يحرصوا على التسامح والالتزام به ، وذلك عن طريق توضيح أثره الطيب على الإنسان فمن عفا  وتسامح علت منزلته بين الناس ويرتفع قدره ويتبوأ مكانة متميزة يسعى إليها الجميع.

  • إن التسامح يظهر في أشد الأوقات غضبًا، وأشدها ألمًا وأكثرها حزنًا، وإلا أصبح التسامح بعد ذلك تناسيًا وليس تسامح. 
  • التسامح ينقي قلوبنا إلى حد لا يمكن لشيء أن ينقيه مثله، تخيل قلبًا مليئًا بالحقد كيف يكون؟ تخيل بؤس قلبك دون تسامح.
  •  إن التسامح يفضي إلى السلام، لكن الحقد والكره قد يفضي إلى حروب لا نهاية لها. 
  • الأقوياء هم من يسامحون، ليس هناك ضعيف يجرؤ على السماح، ليس هناك أبدًا.
  •  إذا أردت أن تعيش بهدوء مع الناس تعلّم كيف تعفو عن أخطائهم. 
  • العفو والتسامح يأتيان في لحظة قدرتك على الانتقام، أنت قادر ولكن قلبك أنقى من أن ينتقم. 
  • ربُّوا أنفسكم على التسامح، فسيأتي يوم تحتاجون فيه من يسامحكم، فإذا كنت متسامحًا معهم فستجد قلوبهم نقية دائمًا تجاهك، وإلا ستكون سببًا في حقدهم عليك.

الدين الإسلامي يأمر بالتسامح 

كلمات عن التسامح

إذا تصفحنا القرآن الكريم أو قرأنا بعض الأحاديث النبوية الشريفة نجد أن التسامح ذكر في أكثر من موضع ، وهذا يدل على أن الدين الإسلامي في القرآن والسنة يدعو إلى التسامح ويرغب فيه،  فهو من الصفات الطيبة التي يجب أن يتحلى بها الإنسان المسلم.

  • كلنا نخطئ، ولكننا لا ننتبه لأخطائنا بقدر انتباهنا لأخطاء الآخرين، ولو اعترفنا بأخطائنا لتعلمنا كيف نسامح دون تردد. 
  • كثير منا لا يحقدون، لكنهم لا يعرفون كيف يسامحون، التسامح يأتي في الخطوة التالية لصفاء القلب. 
  • إنك حين تتعرض للأذى من أي شخص فتسامحه وتعفو عنه، أنت بذلك ستجعله نادمًا ولن يسامح هو نفسه. 
  • التسامح لا يعني أن نكون ضعفاء، ولا يعني أن نتخلى عن حقوقنا في سبيله، التسامح يعني أن نعطي فرصة ثانية لمن يستحق، لمن يستحق فقط. 
  • إن الشخص الذي يسامح يدفع عنه وعن أحبته العداوات، تخيل أن يصبح لك أعداء لأسباب صغيرة، كيف سيكون حالك وقتئذٍ؟ إن التسامح هو الوحيد القادر عللى إدامة العلاقات بين الأشخاص، فإذا رأيت شخصين يحبان بعضهما بشدة، فلا يعني ذلك أنهما لا يخطئان، ولكن بينهما تسامح عظيم طغى على أخطائهم.

كلام جميل عن التسامح 

هناك الكثير من العبارات الجميلة التي تتحدث عن التسامح،  وكلها تشتمل على كلمات رقيقة موحية ترغب الإنسان في التسامح بمجرد قرائتها ، وهذه العبارات يمكن الحصول عليها من المواقع الإلكترونية المختلفة أو من الكتب الإسلامية المتنوعة.

  • يجب أن ترتب أولوياتك بشكل صحيح، فالأولى لك أن تسامح لا أن تتصيد أخطاء الآخرين. 
  • تعلّم أن تكتب أخطاء الآخرين على ورق، لتتخلص منها بشكل سهل، ولكن اكتب ما فعلوه من أجلك على الصخر كي لا تنسى.
  •  الشخص الذي يسعى للانتقام قد يندم، لكن الشخص المتسامح لا يندم أبدًا.
  •  تخيل أن يكون أحدهم على حق ولم يخطئ في حقك، وأنت قمت بالانتقام دون أن تتفهمه، تخيل شعورك وقتها، فلا ينفعك الندم أبدًا، ولكن تخيل أن شخصًا أخطأ في حقك وسامحته، لن تندم أبدًا، وإنما ستجعله يأكل نفسه من الندم على ما فعله لك. 
  • إن الله خلقنا أنقياء، وجعل المودة أساس كل شيء بيننا، ولم يخلق معنا الكره أو الحقد، فالطبع يغلب التطبع، ولذلك الإنسان الطبيعي يميل إلى التسامح أكثر من ميله للانتقام.

عبارات رائعة عن التسامح وصفاء القلوب

يجل على الإنسان أن ينقي قلبه ويمنع الحقد والضغينة والكراهية أن يتسرب إليها،  وهو في هذه الحالة يصل إلى أعلى مراتب التسامح فإذا أساء إليه إنسان يعفو عن سيئاته و يصفح عنه وذلك لسبب بسيط وهو أنه يتحلى بصفة التسامح. 

  • إذا ادعى شخص حبك، ولكنه لم يسامحك فاعلم أنه كاذب، لأن الأساس الأول لأي علاقة هو التسامح. 
  • كي نعيش حياة جميلة، سعيدة وهادئة، ينبغي علينا أن ننتبه إلى أمرين: أولهما التسامح، وآخرهما التسامح. 
  • كانوا يقولون: إن لم تكن ذئبًا أكلتك الذئاب، وأنا أقول: إن الذئاب لا تجرؤ على الاقتراب من الأقوياء، لأن المتسامح أقوى من جميع الذئاب. 
  • إن ربيت ابنك، ولم تعلمه كيف يكون متسامحًا، فأنت فشلت في تربيته أكبر فشل في حياتك.
  •  كل شيء جميل في هذه الدنيا، يأتي بالتسامح. 
  • إننا نسامح إن لم يكن عندنا مجتمع يدعونا للثأر، إن أسوأ شيء يعيشه الإنسان أن ينام ويصحو على رغبة واحدة، هي رغبته بالانتقام والثأر.
  •  إننا نسامح على كل شيء، إلا في شيئين: ما جعلنا نشعر أننا عاجزون عن فعل ما كنا نستطيع القيام به، وشيء جعلنا نشفق على أنفسنا.

بوستات عن العفو والتسامح 

يستغل بعض الأشخاص مواقع التواصل الاجتماعي في إظهار أثر التسامح وقيمته العظيمة،  وذلك للترغيب فيه ودعوة الناس إلى التمسك به ، ومن أبرز هذه المواقع التي يمكن استغلالها في ذلك موقع الفيسبوك الذي يضم العديد من الأعضاء، فيمكن نشر بعض البوستات التي تظهر أهمية التسامح وقيمته العظمى ، وهناك الكثير من الأخلاقيات التي يجب أن يتحلى بها الإنسان ولكن من أبرزها التسامح .

  • مهما تعلمت التسامح، ومهما ربيت نفسك عليه، احذر من أن تسامح شخصًا سلب منك وطنك، لا تسامحه أبدًا.
  •  عندما نرتكب ذنوبًا كثيرة في حق الله، يسامحنا، وكلما زادت أخطاؤنا زاد عفوه، فإذا كان الخالق يسامح فمن نحن حتى لا نسامح؟ إن من يتعرض للظلم، لا يعرف كيف يسامح أبدًا.
  •  إننا نسامح كثيرًا في حقوقنا، ولكن لا نسامح في حق أحبتنا، ولذلك تجدنا لا نسامح في حق أمهاتنا وديننا وأوطاننا.
  •  إننا نسامح، ولكننا لا نعود كما كنا أبدًا، إننا لا ننسى آلامنا مهما مر عليها الزمان.
  •  ثلاثٌ لا تسامحهم: شخص كرر خطأه لأنك تعفو، وشخص لم يعفُ عنك عندما كنت مخطئًا، وشخص أخطأ في حق من تعتبرهم خطًا أحمرًا في حياتك.
  •  إننا نحتاج إلى أن يعترف الآخرون بأخطائهم، يكفي أن يعترفوا بها لنتمكن من مسامحتهم.

اقوال رائعة عن الاعتزار والتسامح 

الاعتذار والتسامح من صفات الحكماء العقلاء فليس التسامح ضعفا،  وإنما هو صفة نبيلة وخلق جميل يجب أن يتحلى به الإنسان حتى ترتفع قيمته بين أقرانه،  فالإنسان المتسامح لديه قدرة كبيرة على رد الإساءة ولكن أخلاقه العظيمة  تمنعه من ذلك، فقد ذكر الله عز وجل في القرآن أن التسامح والعفو عن المسيء من صفات عباد الرحمن الذين عزمهم الله سبحانه وتعالى.

  • إن التسامح الزائد عن حده، يعطي الذئاب فرصًا أخرى.
  •  لكي تتمكن من أن تسامح، ينبغي عليك أن تغمض عينيك عن أخطاء الآخرين.
  •  إذا أخطأ أحد في حقك فاذهب وعاتبه، لأن التسامح لا يمكن أن يحدث دون عتاب.
  •  إننا نستصعب أن نسامح من نحب، لأننا نحبهم كثيرًا، ولا نتخيل أن يأتينا منهم الضرر، لكن أسهل ما يكون مع العدو لأننا لا نبالي به حتى. 
  • الشخص المتسامح ليس له أعداء. التسامح طريقنا إلى جنة الدنيا قبل جنة الآخرة. 
  • التسامح مع الأشرار أسوأ من الانتقام منهم.
  •  تخيل لو لم نسامح من نحب، كيف ستستمر أيامنا دون أحبتنا؟

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *